الجمعة، 9 ديسمبر، 2011

مجد مرزوق العتيبي
كلية اقتصاد منزلي
(قسم التغذية )
شعبة : 3o5

مشروع مادة : مهارات التفكير

حل المشكلات !
مدخل :
إن افضل طريقة للهروب من المشكلة هي ان تحلها
- الان سابورتا
هناك شئ واحد مؤكد في عالم دائم التغير : لن تتوقف ابدا المشكلات عن الظهور , وستكون قابلة للحل دوما .
بدون ان تحل مشاكل كل يوم في حياتك ’ فإنك لن تحقق سوى القليل من مهارات حل المشكلات .

ونغطي في هذا التقرير بعض مهارات حل المشكلات المهمة التالية :
·      بناء سمعة كأحد القادرين على حل المشكلات مستخدما مهارات تتمتع بها بالفعل ,وايضا متعلما تجنب السلوكيات السلبية لحل المشكلات .
·      استخدم التفكير التحليلي والتفكير الناقد ( انشطة الجانب الأيسر في المخ ) لتحليل وحل المشكلات بطريقة علمية .
·      حل المشكلات بطريقة إبداعية باستخدام العصف الذهني , وطرح الأسئلة , والاقتراب من المشكلة من زوايا غير معتادة , وتسجيل المحلاظات والتصور او التخيل (كل انشطة الجانب الأيمن من المخ ) .
·      تجنب الفجوات والمأزق المستترة في حل المشكلات مثل المغلطات المنطقية .. وهي اخطاء في شكل فكر عقلاني . استخدام عملية حل المشكلات في إيجاد حلول لبعض المشكلات .
بداخل كل منا خبير لحل المشكلات !
في لوس انجلوس بولاية كاليفورنيا كانت شركة تاجير مساكن على حافة الإفلاس . السكان – واحد تلو الأخر – يغادرون الشقق المستأجرة ,وكانت المغادرة الجماعية الهائلة لسكان لملاك العقارات المستأجرة امرا غريبا لا يعقل , فأن الشقق الفاخرة الجميلة تحظى بصيانة جيدة تعتبر فقة رابحة , خاصة انها في منطقة سكنية امنة الجوار , اذا فلماذا يغادر السكان هذا المكان الذي يعتبر كالفردوس لأي مستأجر ؟! استأجرت شركة إدارة المباني فريقا لحل المشكلات ليصل الى قاع ذلك السر الغامض , وبعد إجراء المقابلات مع السكان الحالين والسكان السابقين قدم فريق البحث ما تم التوصل اليه وماوجدوه , فالناس كانو ينتقلون ويتركون تلك الشقق الفاخرة , لأن المصاعد كانت في منتهى البطء ,وطار فريق خبراء تحديد مواطن الخلل لحل المشكلات , وجمعوا التقديرات لتكاليف والعمل المطلوب بعد خيارات .. بداية من إصلاح المصاعد القديمة الى مصاعد جديدة ولكن ثبت ان كل بديل من تلك البدائل كان مكلفا ومرتفع الثمن جدا اكثر مما يجب .
 ومع استسلامها للهزيمة كانت شركة إدارة المباني على وشك ان تقرر بيعه ,الى ان جاء اصغر اعضاء الفريق سنا وقدم نظرة خلاقة إبداعية للمشكلة واقترح ان المشكلة الحقيقية لم تكن في المصاعد .
المشكلة الحقيقية هي ان السكان شعروا بالملل اثناء انتظارهم للمعصد ويا ترى ماذا كان حله ؟ تسلية السكان اثناء انتظارهم للمصعد واقترح تركيب شاشات عرض كومبيتر تعرض للسكان اهم الأخبار واحوال الطقس واخبار الرياضة ونتائج المباريات لدرجة انه وضع اسئلة بسيطة , وبث الموسيقى في اماكن انتظار المصاعد , وكذلك وضع لوحات جميلة لكن مثيرة للجدل , وكذلك اعمال نحت من تماثيل وجداريات لإثارة الإهتمام والنقاش , ونجح هذا الحل الخلاق لشاب , وانشغل السكان بقراءة الأخبار على شاشة الكومبيوتر وارتاحت اعصابهم مع الموسقى الهادئة واعجبوا بالأعمال الفنية واقلعوا عن الشكوى وتوقف الناس عن مغادرة الشقق والانتقال الى مساكن اخرى وتم إنقاذ المبنى .وهكذا تمكن إحدى المبدعين في تقديم الحلول من وضع بصمته .

v                       بغض النظر عن الوظيفة التي تتولاها , فلن يمر يوم دون حدوث مشكلة , لذلك فإن هناك بعض المهارات المعينة يمكنك ان تتزود بها حتى تحول تلك المشاكل الى فرص . حاول ان تكون حلالا للمشاكل في مكان عملك وسوف تجعل من نفسك شيئا نافعا ومفيدا ,بل مدر قوة لشركتك .

مخرج :
عند حل المشكلة عليك الوصول إلى الجذور بدلا من مجرد تقليم أوراق الشجر
- أنتوني جى دانجلو, ناشر

المرجع :
(مكتبة المهارات المهنية , كتاب حل المشكلات )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق