السبت، 10 ديسمبر، 2011

تشتت الإنتباه لدى الأطفال

تشتت الإنتباه لدى الأطفال
في الأساس إن الإنتباه هو قدرة الإنسان على تنظيم إدراكه الحسي لأمر معين ,وإن الإنتباه يعمل أيضا وفقا لنظام توسيعي , يحدث في بعض الأحيان التيقظ والتركيز ولكن يعتبر تشتت الانتباه مشكلة من المشكلات اذا لم تتم معالجته .
( شارمان , 8-9)
تنمية " الإنتباه الجيد " لدى الأطفال :
إن وجود الأم بالقرب من طفله يشجع هذا الأخير على الإستمرار في عملية إكتشافه , لاسيما إن إنتباهه يتطور نتيجة لوجود والدته قربه ونتيجة للحوار الذي يقيمه مع الأشياء والأشخاص المحيطين به . يحتاج الأطفال بشكل خاص إلى نظرة عاطفية محبَة لكي يتمكن من تنمية " انتباهه الجيد " .
( شارمان , 21)
الأعراض الرئيسية للمرض :
1)    قلة الانتباه : يتصف هؤلاء بأن المدة الزمنية لدرجة انتباههم جدا قصيرة لا يستطيعون الاستمرار في إنهاء نشاط أو لعبة معينة يبدون وكأنهم لايسمعون عندما تتحدث اليهم , وعادة مايفقدون أغراضهم أو ينسوا أين وضعوا أقلامهم أو كتبهم .
2)    زيادة الحركة : لايستطيعون أن يبقوا في مكانهم أو مقاعدهم فترة بسيطة .
3)    الاندفاع : يجيبون على الأسئلة قبل الانتهاء من سماع السؤال .
أما بالنسبة للحركة الزائدة وقلة التركيز غير المرضية فتكون نتيجة للأسباب التالية :
1)    الضغوط النفسية بمختلف أشكالها .
2)    الضغوط الإجتماعية بمختلف أنماطها كذلك
3)    عدم تقدير الذات والرضى عنها .
4)    سهولة التشتت مع أي مثير جانبي.
5)    اضطرابات النوم والتشخير الليلي .
(أبو سعد , 2006 ,146- 1479)
عوامل تساعد في تحسين التركيز:
تبدو مشكلة فترة الانتباه القصير , أنها صعبة الحل ولكن الخبراء يقولون : إن هناك أشياء كثيرة يمكنك القيام بها لمساعدة طفلك وتحسين تركيزه نوجزها في التالي :
1)    التشاور والتباحث مع المدرس .
2)    مرقبة الضغوطات داخل المنزل .
3)    فحص حاسة السمع .
4)    زيادة التسلية والترفيه .
5)    تغير مكان الطفل .
6)    تركيز انتباه الطفل .
7)    الاتصال البصري.
8)    إعداد قائمة الواجبات .
9)    تقديم وتحفيز الطفل على المحاولة .
10)          أعط الطفل فترة للتنفيس
11)          التقليل من السكر
(أبو سعد , 2006 ,148-149-150-151)
أهداف العلاج باللعب , وأثره في الطفل :
1)    يهدف بسكل مباشر إدخال عنصر الإيجابية في لعب الطفل اإلى تفريغ انفعالاته .
2)    ينمي قدراته على التعبير عن مشاعره ومخاوفه بطريقة ملائمة .
3)    ينمي تقدير الذات , فيشعر الطفل بالإيجابية وأنه شخص قادر مع تنمية شعوره بالمحبة .
4)    ينمي قدراته على التعبير عن حقوقه وطلباته .
5)    ينمي قدراته على حل المشكلات وعلى طلب المساعدة عندما يحتاج لذلك .
6)    ينمي شعور بالأمان من خلال بيئه تراعي خصائص وحاجات الطفل .
(أبو سعد , 2006 ,168)
وفي الختام
فيعتبر اضطراب عجز الانتباه وفرط الحركة أساساً تشخيصيا بعديا وليس تشخيصا تصنيفيا ,إذ يعتقد مؤيدوا هذه الفرضية أن مدة الانتباه ومستوى النشاط والمقدره على ضبط الدوافع الذاتيه كلها سمات طبيعية للفرد , هذا الأمر يجعلهم يعتقدون بأنه في معظم الحالات يكون التوافق الضعيف بين طبيعة الفرد والمتطلبات البيئية هو المسبب الرئيس للمشكلة .
(ميركولينو , 2003 , 37-28 )

المراجع :
1)    أبو سعد , مصطفى , 2006 , الأطفال المزعجون , الكويت , الإبداع الفكري .
2)    شارمان , فرنسوا , كيف نجعل أطفالنا أشد إنتباها وتركيزا , المكتبة الحديثة الناشرون .
3)    ميركولينو , ماريني , وآخرون , 2003 , اضطراب عجز الانتباه وفرط الحركة , (ترجمة السرطاوي , عبد العزيز , و خشان , أيمن ) , دبي , دار القلم .
نوره خالد محمد العسكر  3o6       




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق